الصور
الرئيس الصيني يوجه كلمة تهنئة بمناسبة السنة الجديدة
        
2017-01-03 04:59 |

بمناسبة إقبال العام الجديد – عام 2017، أدلى الرئيس الصيني شي جين بينغ كلمة تهنئة من خلال إذاعة الصين الدولية، والإذاعة المركزية الشعبية، والقناة التلفزيونية المركزية الصينية. وفيما يلي النص الكامل لكلمته:

السيدات والسادة والرفاق والأصدقاء،

السلام عليكم !

سيدق جرس السنة الجديدة بعد ساعات ونودع عام 2016 ونستقبل عام 2017. وفي هذه اللحظة التي نودع فيها عاما ونستقبل آخر، أعبر عن تهاني القلبية وتمنياتي الجميلة بالسنة الجديدة لأبناء الشعب الصيني من مختلف القوميات ومواطني منطقتي هونغ كونغ وماكاو والمواطنين في تايوان والمغتربين الصينيين خارج البلاد والأصدقاء من مختلف الدول والمناطق في العالم.

إن عام 2016 عام خارق لن ينساه الشعب الصيني أبدا وحققت الخطة الخمسية الـ13 بداية جيدة حيث عملنا بنشاط على تطبيق مفهوم التنمية الجديدة وتسريع عملية بناء المجتمع الرغيد على نحو شامل والحفاظ على النمو الاقتصادي بمكانته المتقدمة في العالم، كما أجرينا إصلاحات بشكل شامل على قدم وساق حيث شملت مجالات الدفاع الوطني والجيش الشعبي اختراقا مهما. وفي الوقت نفسه، واصلنا إدارة شؤون الدولة طبقا للقانون وتعميق إصلاح النظام القضائي لتعزيز العدالة الاجتماعية، ومارس الحزب الشيوعي الصيني التهذيب الذاتي وتشديد الانضباط لتحسين البيئة السياسية.

وخلال عام 2016، تم إنشاء التلسكوب اللا سلكي " عين السماء الصينية " الذي قد بدأ العمل، واستكملت مركبة الفضاء المأهولة " شنتشو-11 " التحامها بالمختبر الفضائي " تيانقونغ -2 ". وحقق اللاعبون الصينيون إنجازات مثمرة في الألعاب الأولمبية حيث صعد فريق الصين النسائي للكرة الطائرة إلى أعلى منصة تتويج للجوائز مرة أخرى بعد 12 سنة ... وبفضل الإصلاح، أصبح تحويل الريفيين إلى مدنيين أسهل وتحسنت ظروف المدارس في المناطق الفقيرة كما توفر لكثير من المواطنين طبيب خاص وغيرها من التغيرات التي تسعدنا كثيرا.

وفي عام 2016، عقدنا الدورة الـ11 لقمة مجموعة العشرين في مدينة هانغتشو الجميلة حيث قدمنا حكمة الصين ومشروعها وأظهرنا صورتها الرائعة أمام العالم أيضا. وشهدت استراتيجية " الحزام والطريق " تطورا سريعا حيث أفتتح بنك الاستثمارات الآسيوية للمنشآت التحتية رسميا. ونثابر على التنمية السلمية وصيانة وحدة الأراضي الوطنية والمصالح البحرية. ولن نسمح لأي أحد التدخل في هذه الشؤون!

وخلال العام الماضي، أحدثت الكوارث الطبيعية والحوادث الأمنية أضرارا كبيرة على حياة وممتلكات الشعب الصيني الأمر الذي يؤسفنا أسفا شديدا. وضحى عدة رفاق من قوات حماية السلام الصينية بحياتهم النفيسة من أجل السلام العالمي، إننا نتشوق إليهم وسنولي عناية خاصة لعائلاتهم.

وخلال هذا العام، احتفلنا احتفالا مهيبا بالذكرى الـ95 لتأسيس الحزب الشيوعي الصيني والذكرى الـ80 للمسيرة الكبرى التي قام بها الجيش الأحمر الصيني، لنتذكر الرعيل المتقدم من الثوريين الذين أدوا مساهمات كبيرة للشعب الصيني وأمة الصين ولا ننسى النية الأصلية ونواصل التقدم.

السيدات والسادة والرفاق والأصدقاء،

" الجديد يدفع القديم فلا يتوقف العالم ". وفي عام 2017 المقبل، من المقرر أن يعقد الحزب الشيوعي الصيني المؤتمر الـ19 للمجلس الوطني لنواب الشعب ويواصل جهوده في بناء المجتمع الرغيد وتعميق الإصلاحات وإدارة شؤون الدولة وتشديد الانضباط على نحو شامل. ونعتقد أن الخبز لن يسقط من السماء، كما لن نحقق حلمنا إلا بجد واجتهاد.

ولن نسمح لأي شخص أن يتخلف على طريق تحقيق الحياة الرغيدة. وخلال العام الماضي، تخلصت عشرة ملايين أخرى من الفقر بفضل جهود الرفاق الذين يعملون بلا ملل ولا كلل، لذا أعبر عن خالص شكري واحترامي لهم. وبمناسبة حلول السنة الجديدة، ما زلنا نهتم بمعيشة الفقراء، كيف يأكلون ويسكنون؟ هل سيقضون رأس السنة وعيد الربيع بسعادة؟ كما أعرف هناك العديد من المواطنين يعانون من مشاكل التوظيف والتربية والتعليم والرعاية الطبية والسكن، فإن حل هذه المشاكل هو واجب لا يمكن التهرب منه للحزب والحكومة.

" من وحد إرادة الفئات العليا والسفلى انتصر ". طالما أننا، مليار وثلاثمائة مليون نسمة، نتضامن، طالما يقف الحزب مع الشعب دائما، فلا بد أننا سنخلق مسيرتنا الكبرى الجديدة بصورة مشرقة.

السيدات والسادة والرفاق والأصدقاء،

دائما ما يدعو الصينيون إلى " أن العالم موحد، وكلنا أسرة واحدة ". لا يأمل الشعب الصيني في حياة رغيدة لنفسه فقط، بل يأمل في حياة سعيدة لجميع شعوب العالم. وفي الوقت الراهن، ما زالت بعض الدول والمناطق تعاني من الحروب والفقر كما يعاني الكثيرون من الأمراض والكوارث. لذا فأدعو بصدق إلى جمع جهود المجتمع الدولي لبناء كرة أرضية أكثر سلما وازدهارا على أساس مفهوم الكيان ذي المصير المشترك للبشرية.

هيا لنستقبل جرس السنة الجديدة سويا بكل الثقة والأمل!

 

 

 

 

 

تحرير:Lilinhui          

0